(السيد ارحم من بن عمر)

2015/02/14 الساعة 05:36 مساءً


الوصف الوحيد الذي يمكن ان نصف به كلمة بن عمر لمجلس الامن انها كانت كلمة السيد عبدالملك الحوثي لمجلس الامن وان بن عمر كان مندوب السيد الى الامم المتحده الا ان بن عمر خرج على النص الذي حدده له السيد وخروجه على النص كان اعتقادا منه ان السيد سيرضى عنه اكثر واكثر

وكان لسان حال الشعب يقول وهو يستمع لما يقوله بن عمر عنه
لو ان السيد هو من القى الكلمة بنفسه لكان ارحم لنا من مندوبه بن عمر الذي حول الشعب اليمني بصوره مباشره وغير مباشره الى قاعده ودواعش وارهابين ومحددا انهم يسكنون المحافظات التي ليست تحت سيطرة السيد محددا اياها بالاسم والصح يسكنها الثروات والمعادن والرجال الاحرار الرافضين للعنف والانقلاب

مايعني ان بن عمر مندوب السيد يطلب صراحة من مجلس الامن قصف تلك المحافظات وتدمير اهلها كي يخضعون للسيد بدلا من ادانة الانقلاب الحوثي وحماية اكثر من 90% من الشعب الرافض للانقلاب بل واصبح يرفض جماعة الحوثي بذاتها بعد ان راى شعار الموت لامريكا يدمر الوطن من اقصاه الى اقصاه
بل ان مندوب السيد لم يكتفي بتهديد المحافظات الرافضه للانقلاب فعرج الى تهديد القوى الوطنية بان العقوبات ستطالها في حال اصرارها على مواقفها الرافضه للانقلاب حيث عمد الى المساواة بين الجلاد والضحيه.عندما قال ان جميع الاطراف تتحمل المسؤوليه في التدهور الحاصل في اليمن..

وكل هذا الكلام الخطير الذي اعلنه بن عمر مندوب السيد الى مجلس الامن عادة ما يتحاشا السيد بنفسه ان يشير اليه في خطاباته ليس حبا منه للشعب بل اتقاء لغضب الشعب فما بالك بتعميمه على الشعب كما تجرآ بفعله بن عمر بل واكثر من ذلك تقديمه لقادة العالم في جلسة رسمية مصيرية ليتخذون فيها قرارات مصيرية بناء على قول ووصف بن عمر

صدقوني لو كنت انا احد قادة مجلس الامن المستمعين لبن عمر لقررت سريعا براءة السيد وجماعته وتدمير الشعب اليمني القاعدي الداعشي الارهابي

خلاصة القول
هذا ما قاله بن عمر علينا في العلن مؤكد ما خفي اخطر و ادهى وامر
مايعني ان السيد ارحم من بن عمر )

بقلم/احمدالمسيبلي
[email protected] Com