الرئيسية - أخبار محلية - سام تدعو لفتح تحقيق مع الوزير السابق هاني بن بريك*

سام تدعو لفتح تحقيق مع الوزير السابق هاني بن بريك*

الساعة 09:22 صباحاً (هنا عدن : خاص )


*سام تدعو لفتح تحقيق مع الوزير السابق هاني بن بريك*

دعت منظمة "سام" للحقوق والحريات، كلا من الحكومة اليمنية ولجان التحقيق الأممية؛ إلى فتح تحقيق مستقل في وجود قرائن حول مساهمة الوزير السابق الموالي للإمارات هاني بن بريك في جرائم الاغتيالات في عدن خلال الفترة من ٢٠١٥ الى ٢٠١٨ التي أدت إلى مقتل أكثر من ١٢٠ مواطنا يمنيا لأسباب سياسية.



وقالت "سام" أنها حصلت على وثائق رسمية مصدرها النيابة العامة تثير الشكوك حول دور مفترض للوزير السابق هاني بن بريك بجريمة اغتيال الشيخ الراوي، وهو من أول ضحايا سلسلة اغتيالات استهدفت شخصيات اجتماعية وخطباء وضباط موالون للسلطة الشرعية في مدينة عدن ومدنٍ أخرى.

وأكدت سام أنه يجب فتح تحقيق مع الوزير السابق هاني بن بريك، استنادا للقانون اليمني الذي ينص على التحقيق مع أي شخص يمكن أن يكون قد ساهم أو خطط أو نفذ جريمة يعاقب عليها القانون

وذكرت "سام" بأنها سبق أن أصدرت تقريرا حقوقيا بتاريخ ديسمبر ٢٠١٨، بعنوان "القاتل الخفي" حول جرائم الاغتيالات التي طالت أكثر من ١١٠ نشطاء وسياسيين وخطباء مساجد في محافظة عدن واوصت الحكومة اليمنية في نهايته بفتح تحقيق جاد وشفاف لكشف الحقيقة وضمان حفظ حقوق الضحايا من الضياع.

*منظمة سام للحقوق والحريات..جنيف*
*١٨ يوليو ٢٠١٩