الرئيسية - أخبار محلية - شبوة : مسؤول امني يكشف تنسيق قوات مدعومة من الامارات مع مسلحين لنهب سيولة مالية تابعة للبنك المركزي بالمحافظة*

شبوة : مسؤول امني يكشف تنسيق قوات مدعومة من الامارات مع مسلحين لنهب سيولة مالية تابعة للبنك المركزي بالمحافظة*

الساعة 07:58 مساءً (هنا عدن : خاص )

*#شبوة : مسؤول امني يكشف تنسيق قوات مدعومة من الامارات مع مسلحين لنهب سيولة مالية تابعة للبنك المركزي بالمحافظة*
حمل مسؤول أمني بمحافظة شبوة، قائد اللواء الثاني نخبة محمد سالم البوحر المدعوم من الامارات، مسؤولية الاعتداء على قوات تابعة للأمن بالمحافظة بعد اعطاءه التوجيهات بمهاجمة القوات اثناء تأديتها مهمة امنية مستعجلة مساء امس الخميس في نقطة العرم بمديرية حبان.

وكشف المسؤول الأمني في تصريحه إنه واثناء قدوم سيولة نقدية من العاصمة المؤقتة عدن ترافقها أطقم حماية من قوات الأمن في محافظة شبوة، تعرضت لكمين في منطقة ضيقة بمحافظة أبين واشتبكت معهم.



وأشار انه بعد تعرض القوة المرافقة للسيولة النقدية لكمين مسلح، طلبت تعزيزات وتم إرسال تعزيز من قوات الأمن بالمحافظة لإسنادها، الا انها عندما وصولت التعزيزات الى معسكر النخبة في منطقة العرم، رفضت السماح بمرورها وقامت بإطلاق النار على القوات الأمنية المكلفة بتعزيز القوات المرافقة للسيولة.

واكدا انه وبعد استهداف القوات المكلفة بالتعزيز من قبل افراد النخبة في النقطة بمنطقة العرم، اندلعت الاشتباكات بين الطرفين، واستمرت الاشتباكات حيث قوات النخبة باستقدام تعزيزات ضخمة من الأطقم والمدرعات، لتستمر الاشتباكات لساعات الفجر الأولى من صباح الجمعة حتى تدخلت وساطة من مشائخ لقموش الذي عملوا على وقف الاشتباك.

ولفت المسئول ان قيام قوات النخبة التابعة للبوحر باعتراض القوات الأمنية المكلفة بتعزيز القوات المرافقة للسيولة يدل ان هناك تنسيق واضح بين المسلحين المجهولين الذين نصبوا كمين للقوات الأمنية المرافقة للسيولة وبين قائد النخبة محمد سالم البوحر الذي منع مرور التعزيز واشتبك معها.

وقال المسئول أن السيولة النقدية مع الحماية المرافقة والقوات التي عززتها وصلت صباح اليوم الى عاصمة المحافظة وأن الاشتبكات خلفت إصابة جنديين من قوات الأمن بجروح .

وعبر المسئول عن أسفه من هذه التصرفات الطائشة التي تمارسها بعض قيادات النخبة والتي دأبت على توتير الأوضاع في محافظة شبوة باستمرار، وشكر مشائخ قبائل لقموش ولكل من ساهم في تهدئة الموقف.