الرئيسية - أخبار محلية - منظمات حقوقية تحمل الأمم المتحدة ومبعوثها مسؤولية حياة المختطفين

منظمات حقوقية تحمل الأمم المتحدة ومبعوثها مسؤولية حياة المختطفين

الساعة 12:10 صباحاً (هنا عدن : متابعات )

نفذت منظمات المجتمع المدني بمحافظة مارب، اليوم الأحد، وقفة تضامنية مع المختطفين الـ 30 الذي قررت مليشيا الحوثي اعدامهم في التاسع من الشهر الجاري.

وحملت المنظمات المشاركة في بيان لها، الأمم المتحدة مسؤولية تعرض حياة المواطنين المختطفين في سجون مليشيا الحوثي للخطر، خاصة مع تراخي الأمم المتحدة عن تطبيق قرارات مجلس الأمن واتفاق السويد الذي يدعوا إلى اطلاق كافة المختطفين والأسرى.



كما حمل البيان المبعوث الأممي مارتن غريفيت المسؤولية الكاملة عن قرار الاعدام وتأثيره على عملية السلام، داعيا غريفيت إلى اتخاذ خطوات الزامية ضد المليشيات ومنعها من تنفيذ مهزلة قراراتها ضد المواطنين المختطفين.

ودعا البيان الرئيس هادي والحكومة إلى حماية المواطنين اليمنيين وتفعيل الدبلوماسية اليمنية في التعريف في جريمة المليشيات في اختطاف المواطنين الأبرياء من منازلهم وتعذيبهم دون أي مبرر.

ودانت المنظمات في بيانها قرار الاعدام المخالف للتشريعات الدولية والقوانين الانسانية، مطالبة مجلس الأمن ومجلس حقوق الانسان لاتخاذ اجراءات عملية لوقف قرارات الاعدام السياسية ضد 30 مواطنا.