الرئيسية - أخبار محلية - الحكومة توجه باعتماد معدات شق ومبلغ طارئ لـ"سقطرى" لمعالجة آثار الإعصار

الحكومة توجه باعتماد معدات شق ومبلغ طارئ لـ"سقطرى" لمعالجة آثار الإعصار

الساعة 07:54 مساءً (هنا عدن : متابعات )



جهت الحكومة اليوم السبت  بتوفير كل الإمكانات اللازمة للسلطة المحلية في سقطرى من اجل معالجة آثار الدمار الناجم عن الأعاصير.

جاء ذلك خلال اتصال هاتفي مع رئيس الوزراء معين عبد الملك مع محافظ سقطرى، رمزي محروس، أشاد خلاله بالجهود التي تبذلها قيادة السلطة المحلية والبرنامج السعودي، في إعادة فتح الطرقات الرئيسية المتضررة من السيول المتدفقة جراء العاصفة الإعصارية "بافان". حسبما ذكرت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ".

وشدد رئيس الوزراء على ضرورة مضاعفة الجهود واستمرار رفع درجة الجاهزية للتعاطي مع تبعات العاصفة الإعصارية وتقليل خسائرها على المواطنين إلى الحد الأدنى.

ووجه باعتماد معدات وحدة شق للطوارئ وحصر الأضرار، إضافة إلى اعتماد مبلغ طارئ للسلطة المحلية.

من جهته أشار محافظ سقطرى إلى أن الأعمال تتواصل لتسيير حركة المركبات وتسهيل تنقل المواطنين في سقطرى وضمان سلامتهم..

وحث رئيس الوزراء، السلطة المحلية ومكاتبها التنفيذية على نشر التوعية في أوساط المواطنين والصيادين في سقطرى للتعامل مع هذه التقلبات المناخية وتوخي أعلى درجات الحذر حفاظا على الأرواح والممتلكات..

 كما وجه الوزارات والجهات ذات العلاقة بتقديم كل أوجه الدعم والمساندة وبشكل عاجل للسلطة المحلية في سقطرى بما يمكنها من تعزيز قدراتها في التعامل مع آثار التغيرات المناخية.

وتسببت العاصفة بافان التي تضرب أرخبيل سقطرى منذ أربعة أيام وارتفعت حدتها خلال 24 ساعة الماضية في تهدم عدد من المنازل وإصابة مواطنين، إضافة إلى أضرار كبيرة لحقت بشبكة الطرق والمنازل والمنشآت الخدماتية، جراء السيول الكبيرة والانهيارات الصخرية.