الرئيسية - أخبار محلية - الإعلام السعودي “يستحمر” مشاهديه ويستخدم مقطع تعقيم شارع مستشفى حمد في قطر على أنها تعقيم مدينة الرياض

الإعلام السعودي “يستحمر” مشاهديه ويستخدم مقطع تعقيم شارع مستشفى حمد في قطر على أنها تعقيم مدينة الرياض

الساعة 07:20 مساءً (هنا عدن : خاص )

كشف مقطع فيديو، جرى تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي، استغفال  مشاهديه باستخدام مقاطع فيديو لإجراءات  في مواجهة كورونا على أنها بالسعودية.

وحسب الفيديو الذي رصدته “وطن”، فقد استخدمت القناة السعودية الرسمية مقطع لتعقيم شارع مستشفى حمد في قطر على أنها تعقيم لمدينة الرياض عاصمة السعودية.



 

وكتب الإعلامي جابر بن ناصر المري، تعليقاً على الفيديو: “قناة السعودية الأولى تستغفل المواطن السعودي وتنشر مقطع لتعقيم شارع مستشفى حمد في قطر على أنها تعقيم مدينة الرياض”.

وأثار الفيديو موجة من التعليقات على مواقع التواصل الاجتماعي، وقال أحد المغردين ساخراً: “ماهو استغفال هذا تأكيد على أن السعودية وقطر واحد تفرقنا الخلافات وتجمعنا الكورونا”. 

 

وشن المغرد الذي يطلق على نفسه ابن الصحراء هجوماً عنيفاً على السلطات السعودية بالقول: ” لأن القناة تؤمن بمقولة النقيدان الذي قال :لأنه يسهل استحمار السعوديين مع الأسف الشديد، أقسم بالله ينتابني شعور أن الذي يدير النظام السعودي ثلّة من المرتزقة والبلطجية وليس يدار من حكومة كسائر حكومات العالم”.

 

وبدوره قال المغرد غانم: “المواطن السعودي لا يستطيع ان ينتقد اي فعل ولو كان فاحش ولا يستطيع ان يطالب بحققه وان انبلج ، ومع ان حرية الراي كانت مجرمه الا انها اصبحت محرمه في عهد سلمان وابنه”.

 

وقال مغرد آخر، متهكماً على حلفاء السعودية الذين يشاركون في حصار قطر: “باقي نشوف الفيديو على قناوات البحرين والامارات ومصر وتكمل البوقه”. 

 

وقال المغرد “ابن القعقاع القطري”: “هذا طبعهم الكذب والفبركة والتزوير، استغفال الشعب واستحماره بهذه الطريقة شيء يحزن، هم تعودوا أن محد كفو يقدر يتكلم لذلك تراهم يتفننون في الكذب”.

 

جدير ذكره، أن إدارة شؤون الخدمات في قطر قامت بتكثيف حملاتها لتنظيف وتعقيم الشوارع الرئيسية والمرافق العامة، وذلك حرصاً على النظافة العامة وسلامة وصحة الجمهور.

وفي وقت سابق، قال المتحدث باسم وزارة الصحة، إنه من المبكر جداً الحكم على سلوكيات كورونا، كما أنه لا يمكن الجزم بسلوكيات كورونا في الصيف، مشيراً إلى أن إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا وصل إلى 1104، وذلك بعد تسجيل 92 إصابة جديدة.

وأضاف وزير الصحة، خلال مؤتمر صحفي، أن هناك حالتين تماثلا للشفاء من الإصابة فيروس كورونا المستجد ليرتفع عدد المتعافين إلى 35 حالة، موضحاً أن الإصابات الجديدة من بينها 10 حالات قادمة من الخارج.