الرئيسية - أخبار محلية - “دمعة عيني نزلت”.. “شاهد” محمد بن زايد يبكي لهذا السبب ويثير جدلا واسعا

“دمعة عيني نزلت”.. “شاهد” محمد بن زايد يبكي لهذا السبب ويثير جدلا واسعا

الساعة 11:51 مساءً (هنا عدن : متابعات )

انتشر على مواقع التواصل في الإمارات مقطعا مصورا لولي عهد أبوظبي ، أثار جدلا واسعا حيث ظهر يحكي عن موقف شخصي له أثر فيه فيما رأى ناشطون إلى أن حديثه يخالف تصرفاته على أرض الواقع تماما.

ويظهر المقطع المتداول على نطاق واسع وروج له أيضا المغرد الإماراتي البذيء حمد المزروعي، ابن زايد وهو يتحدث عن تأثره بفيديوهات المواطنين المتواجدين في دولة الإمارات أثناء ترديدهم للنشيد الوطني الإماراتي على خلفية الأزمة الصحية التي يعاني منها العالم بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.



 

وقال ولي عهد أبو ظبي ما نصه: “أنا سمعت كتير من المقيمين في السوشيال ميديا يغنون النشيد الوطني، وأريد اعترف للجميع، والله يا أهلى لما سمعتكم تغنون النشيد الوطني الإماراتي دمعة عيني نزلت، الله يحفظكم ويحفظ البلاد إلى انتو منها ومخلصين لها، وإن شاء الله نعدي هذه المرحلة، ابقوا سالمين غانمين موفقين من رب المولي”.

وقوبل تصريح محمد بن زايد الذي يهلك أموال الإماراتيين في تنفيذ اجندته الشيطانية الخاصة، بانتقادات حادة من قبل النشطاء الذين هاجموه بشدة لتناقض أقواله مع أفعاله، حسب وصفهم.

وكتب أحد النشطاء ساخرا منه:”دموع تماسيح لم تدمع عينيه من قتل أطفال ونساء اليمن وسوريا وليبيا ….الخ، القاتل لا تدمع عينيه إلا من الألم فقط .”

 

وقال آخر:”اذا كان كان عنده ذره عاطفة خله يفرج عن المساجين المواطنين من الرجال والنساء الي ظلمهم وحطهم في السجون فقط لانهم ابداء رأي ،، الكذب خله عنك ودموع التماسيح ماتمشي علينا”

 

هذا وأكدت الإمارات ظهور 611 حالة إصابة بفيروس كورونا وخمس وفيات. 

وتجاوز إجمالي عدد الإصابات في دول الخليج الست 3700 حالة و18 وفاة.

وتعتزم الإمارات فتح (مراكز مسح من المركبة) للكشف عن الفيروس في أنحاء البلاد بعد افتتاح أول مركز من نوعه الأسبوع الماضي في العاصمة أبوظبي.

وفرضت دبي اليوم الثلاثاء أول حظر تجول كامل في دولة الإمارات، وكان على منطقة أسواق الذهب والعطارة الشهيرة بالإمارة لتعقيم المنطقة التي كانت تعج عادة بالسائحين والمتسوقين، وذلك في إطار جهود وقف انتشار فيروس كورونا.

ومددت الإمارات حظر تجول يسري بأنحاء البلاد من المساء إلى الصباح من أجل حملة تعقيم تستمر حتى الخامس من أبريل، لكن دبي أعلنت في وقت متأخر أمس الاثنين فرض حظر تجول على مدار اليوم بمنطقة الراس لمدة أسبوعين بدءا من اليوم الثلاثاء.