الرئيسية - أخبار محلية - الحكومة تحمل "الانتقالي" مسؤولية انهيار القطاع الصحي في العاصمة عدن

الحكومة تحمل "الانتقالي" مسؤولية انهيار القطاع الصحي في العاصمة عدن

الساعة 07:45 مساءً (هنا عدن : خاص )



ملّت الحكومة اليمنية، المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الامارات، مسؤولية الانهيار في القطاع الصحي بالعاصمة المؤقتة عدن.
 
ونقل تلفزيون "بلقيس" عن وكيل وزراه الصحة المتحدثة باسم اللجنة الوطنية لمواجهة كورونا باليمن الدكتورة إشراق السباعي، قولها إن إغلاق مكتب الصحة في عدن بعد انقلاب الانتقالي، كان السبب في انهيار القطاع الصحي بالمدينة.
 
وأشارت السباعي إلى أن انعدام المسؤولية لدى السلطات القائمة(الانتقالي) أعاق المكتب عن القيام بواجبه ما تسبب في إغلاقه وانهيار الوضع الصحي كاملًا.
 
ويسيطر المجلس الانتقالي المدعوم إماراتيًا، على العاصمة المؤقتة لليمن، منذ العاشر من أغسطس الماضي.
 
وتوفي نحو 1500 مواطن من مطلع الشهر الجاري، وفق تقارير رسمية، بعد تفشي موجة من الأوبئة الفيروسية والحميات القاتلة بينها فيروس كورونا، عقب الأمطار الجارفة التي شهدتها المدينة في 21 أبريل الماضي.
 
ومطلع مايو الماضي، أعلنت الحكومة اليمنية، عدن مدينة موبوءة، نتيجة تفشي أنواع مختلفة من الأوبئة، والفيروسات، اخرها فيروس كورونا.