الرئيسية - أخبار محلية - بلحاف.. مخرجات اجتماع المجلس العام في الغيضة لم تكن محل توافق

بلحاف.. مخرجات اجتماع المجلس العام في الغيضة لم تكن محل توافق

الساعة 11:01 مساءً (هنا عدن : متابعات )

كشف مسؤول العلاقات والتواصل الخارجي في إعتصام المهرة ، أحمد بلحاف، اليوم الأحد،  تفاصيل ما حدث في اجتماع المجلس العام لأبناء المهرة وسقطرى في الغيضة. 

وأكد بلحاف في تغريدة له على "تويتر" بأن مخرجات اجتماع المجلس العام لأبناء المهرة وسقطرى لم تكن محل توافق جميع الحاضرين. 



وقال بلحاف:  "لم تكن هناك أي مخرجات متوافق عليها في اجتماع المجلس العام الذي يُروج له، فقط هناك كان تبرير سخيف وحبر على ورق في البيان المثلّج الذي أُعد مسبقاً." 

وأضاف "عبّر ابناء المهرة عن رفضهم لمخطط بيع المهرة الذي سبق تنفيذه في سقطرى." 

وأكد بلحاف في تغريدته بأن "المهرة لن تكون ممراً للمكاسب الشخصية والاطماع السعودية".

وكان مشايخ وأعيان ووجهاء أبناء قبائل المهرة، اليوم الأحد، قد أكدوا على رفضهم لتواجد الإحتلال السعودي ومليشياته، خلال اللقاء الذي دعا له المجلس العام لأبناء محافظتي المهرة وسقطرى. 

وعبر الحاضرون من شيوخ واعيان المهرة عن سخطهم من موقف المجلس العام اتجاه ما حدث في أرخبيل سقطرى وتسليمها لمليشيات الإمارات، والتماهي مع الموقف السعودي مؤكدين بأن المجلس العام انحرف عن توجهه الحقيقي . 

وأكد الحاضرون على سلمية محافظة المهرة واستشعارهم للخطر القادم من خارج المحافظة عبر مكون الانتقالي الذي يسعى الى الظهور في المهرة عبر رئاسة المجلس العام وهذا الذي خلق استياء كبير في اطار هيئات ودوائر المجلس العام وقواعده الشعبية .

الجدير ذكره بأن تفاصيل الاجتماع الذي دعت له رئاسة المجلس العام لم يحظى باجماع ابناء المهرة وسقطرى، ورفض الحاضرون البيان الذي لا يذكر صراحة تواجد الاحتلال السعودي الإماراتي في المحافظتين.