الرئيسية - أخبار محلية - السعدي يحذر من منح الانتقالي الإماراتي حق الوصاية على المكونات الجنوبية

السعدي يحذر من منح الانتقالي الإماراتي حق الوصاية على المكونات الجنوبية

الساعة 08:11 مساءً (هنا عدن : خاص )



ذر رئيس تجمع القوى المدنية الجنوبية عبدالكريم السعدي، الأربعاء، الرئيس عبدربه منصور هادي من أي خطوة غير مسؤولة تمنح المجلس الانتقالي المدعوم إماراتياً حق الوصاية على المكونات الجنوبية.

وقال السعدي في تغريدات على تويتر، إنه "سيكون على الرئيس هادي كرئيس للجمهورية اليمنية مواجهة التصدعات والاشكاليات التي ستعصف بالجنوب، والتي ستنتج عن أي خطوة غير مسئولة تمنح مكون الانتقالي حق الوصاية على القوى الجنوبية".

وأضاف: سيكون على الرئيس هادي أيضا مهمة توضيح وظيفة مستشاري مكتبه عن الجنوب هل هم مازالوا موظفون يتبعون الرجل أم أنهم قد تمردوا وباتوا يمثلون (مجلس تشخيص مصلحة النظام في الجنوب ) الذي يبشر به الانتقالي؟.

وانتقد رئيس تجمع القوى المدنية الجنوبية، مواقف المستشارين (الاشتراكيين) الداعمة للانتقالي، وقال إن "ذلك يمثل امتدادهم الطبيعي وبوابتهم الوحيدة للعودة لممارسة عجزهم السياسي والعبث بالجنوب ومقدراته". حد قوله

واستغرب من غياب فطنتهم واستعجالهم في الكشف عن مواقفهم في هذه المرحلة التي مازال الجنوب فيها يعاني إفرازات غباء سياساتهم الغابرة(في إشارة لحقبة حكم الاشتراكي لجنوب اليمن).

وكانت مصادر حكومية، قالت إن الانتقالي الإماراتي طالب في المشاورات الجارية في الرياض، بحصة المحافظات الجنوبية من الحقائب الوزارية في تشكيلة الحكومة المرتقبة، متجاهلاً القوى الجنوبية الأخرى.

وفي وقت سابق اليوم، دعا الائتلاف الوطني الجنوبي لإشراك كل المكونات الجنوبية في الحكومة الجديدة، مؤكدا تأييده "لكافة المطالب المشروعة في إعطاء حضرموت حقوقها العادلة وتمثيلها التمثيل الحقيقي في أي تسويات حكومية قادمة".

وكانت مكونات حضرمية علقت أعمالها في السلطة المحلية احتجاجاً على تهميش المحافظة وإقصاءها في المشاورات الجارية بالسعودية حول تنفيذ اتفاق الرياض، مطالبة بتمثيل في الحكومة لا يقل عن 40%