الرئيسية - تقارير - تغيير ديموغرافي وإدخال إسرائيل.. شيخ قبلي بسقطرى يحذر من إنتزاع الجزيرة من السيادة اليمنية

تغيير ديموغرافي وإدخال إسرائيل.. شيخ قبلي بسقطرى يحذر من إنتزاع الجزيرة من السيادة اليمنية

الساعة 08:51 مساءً (هنا عدن : خاص )



ذر شيخ قبلي في محافظة سقطرى اليوم الثلاثاء مما أسماه "انتزاع جزيرة سقطرى من السيادة اليمنية"، بالتزامن مع تقارير دولية تتحدث عن قاعدة عسكرية إماراتية - إسرائيلية، في الجزيرة عقب إعلان تطبيع أبو ظبي مع دولة الاحتلال.

وقال الشيخ عيسى بن ياقوت السقطري :"إن السعودية والإمارات تقومان بإحداث تغييرات ديموغرافية في سقطرى، وذلك من خلال جلب سكان من خارج الجزيرة والعمل على تدمير معالم البيئة وإنشاء معسكرات في المحافظة دون حسيب أو رقيب". 

 وأضاف في تصريحات صحفية - نشرها في بيان - "إن سقطرى تلفظ أنفاسها وتودع اليمن وسط صمت مطبق حيث يمارس فيها القمع والإذلال تجاه أبناء الجزيرة، وصولاً إلى إدخال الكيان الإسرائيلي لتربتها الطاهرة".

واتهم الحكومة الشرعية بالصمت إزاء الإطاحة بالسلطة المحلية وتعطيل أجهزة الدولة من قبل الإمارات، وإشعال الفتنة بين أبناء الجزيرة لإضعافهم وشل مقاومتهم، بالإضافة إلى ممارسة الخنق الاقتصادي ضد السكان وتجويعهم وإذلالهم لتطويعهم على الاستعباد.

وأوضح بن ياقوت "إن الدولتين تعملان على تدمير أبناء سقطرى اجتماعيا وثقافيا وتقومان بتوزيع مواد مخدرة مجانا في أوساط شباب الجزيرة لإفسادهم، إضافة إلى إجبار المعارضين السياسيين على تناول المخدرات بالإكراه لمساومتهم مقابل الخروج من السجون والتخلي عن المقاومة".

وفي يونيو الماضي، سيطرت ميلشيات الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات على محافظة "سقطرى" وطردت المحافظ التابع للحكومة الشرعية رمزي محروس، بعد معارك استمرت لأيام وقفت فيها الحكومة الشرعية متفرجة.

وكان تقرير كشف إن إسرائيل، بالتعاون مع الإمارات، ستبني قواعد لجمع المعلومات الاستخباراتية على جزيرة "سقطرى" الإستراتيجية تطل على مضيق باب المندب، نقلاً عن عدد من المصادر، من بينها مصادر يمنية.

وكشفت وكالة «JForum» الناطقة بالفرنسية، في تقرير لها، إن تل أبيب تخطط لبناء عدد من قواعد التجسس في جزيرة سقطرى، والتي تبلغ مساحتها 3650 كيلومترًا تقريبًا، والهدف من القاعدة، هو المراقبة الإلكترونية للقوات التابعة للتحالف العسكري بقيادة السعودية الذي يشن حربًا ضد المتمردون الحوثيون المدعومون من إيران في اليمن.

وتقع سقطرى، على بعد حوالي 350 كيلومترًا جنوب اليمن في المحيط الهندي، هو اسم أكبر جزيرة ضمن أرخبيل جزر يمنية، حيث لا يزال عدد من الجزر الصغيرة غير مأهول بالسكان.