الرئيسية - اقتصاد - عدن..الدولار يكسر حاجز 900 ريال وسط سخط شعبي ولعنات على معين

عدن..الدولار يكسر حاجز 900 ريال وسط سخط شعبي ولعنات على معين

الساعة 08:03 مساءً (هنا عدن - خاص )



واصل العملة الوطنية تراجعها وسط صمت حكومي وسخط شعبي، حيث سّجل الريال اليمني في التعاملات الصباحية، اليوم الثلاثاء، تراجعاً كبيراً مقابل أسعار العملات الأجنبية في العاصمة المؤقتة عدن.
 
وقال صيرفيون لـ"المهرية نت" إن سعر صرف الدولار كسر حاجز 900 ريال يمني، مسجلاً 907 ریالاً للبیع، و 912 للشراء، فيما سجل الریال السعودي شراء 238 ریال وبیع 239 ريال .
 
وأبدوا تخوفهم من وصول سعر الصرف لـ1000 ريال، في حال عدم وجود حلول اقتصادية أو وديعة مالية توقف تدهور سعر العملة، وسيؤدي ذلك لارتفاع رسوم الحوالات بين المحافظات.
 
ويشهد الريال اليمني تراجعاً تدريجيا منذ أشهر، في ظل عجز حكومي عن إيجاد الحلول ومعالجة أزمة التدهور الاقتصادي والمعيشي، وسط سخط شعبي واتساع لدائرة الاحتجاجات الغاضبة على تردي الخدمات وارتفاع الأسعار في العاصمة المؤقتة عدن.
 
وتشهد عدد من المحافظات الواقعة في نطاق الشرعية احتجاجات غاضبة يتم فيها إغلاق الشوارع الرئيسة وإحراق الإطارات ومنع حركة السيارات.
 
ومنذ 2016، يشهد اليمن أزمة انقسام مالي تصاعدت حدتها عندما أقرت الحكومة الشرعية، نقل مقر البنك المركزي اليمني من صنعاء إلى عدن.
ودشن ناشطون وسياسيون حملات تطالب باقالة رئيس الوزراء معين عبدالملك وفساده المفضوح في تقارير امنية دولية والتلاعب بالمال العام