الرئيسية - أخبار محلية - نقابة الصحفيين ترصد 24 حالة انتهاك ضد الحريات الإعلامية خلال 3 أشهر

نقابة الصحفيين ترصد 24 حالة انتهاك ضد الحريات الإعلامية خلال 3 أشهر

الساعة 09:16 مساءً (هنا عدن - خاص )

قالت نقابة الصحفيين اليمنيين إنها رصدت أكثر من 20 حالة انتهاك تعرض لها الصحفيون خلال الثلاثة الأشهر الأولى من العام 2021.

 



وأوضحت النقابة في تقريرها أن 24 صحفياً تعرضوا خلال يناير – مارس 2021، لـ24 حالة انتهاك منها 7 حالات اعتقال واحتجاز حرية وملاحقة، و7 حالات محاكمات واستدعاء، و6 حالات منع من التغطية والزيارة والرعاية الصحية، وحالتين   مصادرة مقتنيات وممتلكات الصحفي، إضافة إلى حالة اعتداء وحالة تهديد. 

 

وأضافت أن الحوثيين والحكومة والانتقالي ارتكبوا جميعاً انتهاكات ضد الصحفيين بنسب متفاوتة، فيما تفرض تلك الأطراف "قبضة حديدية على واقع الصحافة في اليمن ولو بنسب مختلفة".

 

وتابعت: "للأسف الشديد أن أسوأ ما فرضته الحرب في عموم مناطق اليمن منذ ست سنوات هو ذلك الواقع الذي لا يقبل ولا يسمح بحق التعدد والاختلاف وكل هذا انعكس سلباً على واقع الحريات الصحفية في البلد.

 

وذكّرت النقابة بوجود 13 صحفيا مختطفا منهم 11 صحفيا لدى جماعة الحوثي بعضهم منذ أكثر من خمس سنوات، وهم وحيد الصوفي، وتوفيق المنصوري، عبدالخالق عمران، حارث حميد، أكرم الوليدي، إضافة إلى نبيل السداوي، و محمد عبده الصلاحي ، محمد الجنيد، سلطان قطران ، ووديع الشرجبي، ووليد المطري، كما لايزال الصحفي محمد قائد المقري مختطفا لدى تنظيم القاعدة بحضرموت منذ 12 أكتوبر 2015م  في ظروف غامضة ومقلقة، والمصور الصحفي عبدالله بكير مختطفا لدى الحكومة في حضرموت منذ 29 مايو 2020م.

 

ولفتت إلى أن المختطفين يعيشون ظروف اعتقال صعبة ويحرمون من حق التطبيب، والزيارة، ناهيك عن الوضع غير القانوني لبقائهم في المعتقلات وعدم إطلاق سراحهم.