الرئيسية - أخبار محلية - الإتحاد : قرارات السعودية الأخيرة ستسبب أزمات على آلاف الأسر في الداخل اليمني

الى جانب الازمات المعيشية التي تعيشها اليمن منذ حرب 2015م ..

الإتحاد : قرارات السعودية الأخيرة ستسبب أزمات على آلاف الأسر في الداخل اليمني

الساعة 03:05 صباحاً

السعودية / متابعات
يتابع الإتحاد العالمي للجاليات اليمنية بقلق كبير القرارات السعودية الأخيرة الرامية إلى إعادة آلالف اليمنيين العاملين في المدن الجنوبية للمملكة العربية السعودية " عسير ،الباحة، نجران، جيزان" ومن ضمنهم 106 من الأساتذة الجامعيين، الأمر الذي سيتسبب بأزمة معيشية جديدة على آلاف الأسر في الداخل إلى جانب الأزمات الاقتصادية التي تعيشها اليمن منذ انطلاق الحرب في ٢٠١٥.

وبحسب المصادر فقد تلقى أغلب المقيمين بشكل نظامي إشعارات بإنهاء التعاقد معهم، وضرورة إنهاء أعمالهم خلال ثلاثة أشهر، وإلغاء عقود مساكنهم أيضا.



 في الوقت الذي تسعى فيه الأطراف الدولية وعلى رأسها الولايات المتحدة الأمريكية للعمل على إيجاد تسوية للصراع والضغط على اللاعبين الإقليميين لوقف الحرب التي تهدد بأكبر كارثة إنسانية وفي وقت كنا ننتظر تقديم مزيد من التسهيلات للعمالة اليمنية التي تمثل امتداد طبيعي للبعد الجغرافي لليمن والمملكة وعلاقات الأخوة التي تجمع البلدين والشعبين الشقيقين منذ الأزل، تفاجئنا بصدور مثل هذه القرارات المجحفة.

إننا وأمام هذا الأمر ندعو قيادة المملكة العربية السعودية ممثلة بخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز وولي عهده الأمير محمد بن سلمان إعادة النظر في هذه القرارات التي من شأنها أن تعمق من حجم معاناة اليمنيين في ظل الأوضاع الصعبة التي يعرفها الجميع.

كما ندعوا إلى العمل من أجل إيجاد حل شامل ومرضي لجميع اطراف الصراع اليمني ووقف الحرب المستمرة منذ ست سنوات والتي خلقت مزيد من الصراعات والانقسامات بين أبناء الشعب اليمني الواحد.

 صادر عن الإتحاد العالمي للجاليات اليمنية