2020/09/05
حملت الحوثي والشرعية والتحالف المسؤولية.. وقفة احتجاجية بتعز تندد بتدهور العملة وارتفاع الأسعار

تظاهر العشرات في مدينة تعز، اليوم السبت، احتجاجا على تدهور قيمة العملة الوطنية وارتفاع الأسعار، وسط واستياء شعبي واسع إزاء تجاهل الجهات المعنية للوضع الاقتصادي.

ورفع المشاركون لافتات كتب عليها "نرفض مهمة الحوثي والشرعية والتحالف في تجويع الشعب اليمني".

واعتبر المحتجون أن تدهور العملة وتردي الوضع المعيشي هو ناتج عن تدهور الاقتصاد الوطني الذي أصبح ضحية انقلابي مليشيا صنعاء وانتقالي عدن وضحية تقاعس الشرعية وتواطؤ التحالف.

وأشاروا إلى أن عرقلة تنفيذ اتفاق الرياض ومنع عودة الحكومة ونهب مقدرات البنك المركزي في عدن هي أسباب مباشرة في تدهور الاقتصاد.

المحتجون حملوا الحوثي والتحالف والحكومة الشرعية مسؤولية التدهور الاقتصادي المريع.

وهبط الريال اليمني لأدنى مستوى منذ منذ عامين. حيث تجاوز سعر صرف الدولار حاجز 800 ريال.

كما ارتفعت عمولة الحوالات النقدية الى 30% وهو ما يتم اقتطاعه من قبل محلات الصرافة مقابل تحويل أي مبلغ من المحافظات المحررة إلى المحافظات الواقعة تحت سيطرة مليشيات الحوثي.

تم طباعة هذه الخبر من موقع هنا عدن https://hunaaden.com - رابط الخبر: https://hunaaden.com/news59855.html