2021/02/02
تفاصيل صفقة الفساد التي هندسها رئيس الوزراء معين عبدالملك في أنبوب نفط شبوة

كشف مصدر مطلع في شؤون النفط والغاز لــ”موقع عدن نيوز” عن اكبر صفة فساد في مجال النفط خلال الاعوام الماضية.

وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه أن رئيس الوزراء معين عبدالملك كان مهندس صفقة أنبوب نقل النفط الخام من جنة هنت إلى منطقة العلم في محافظة شبوة والذي يبلغ طوله اثنين وثمانين كيلو.

واوضح المصدر لــ”موقع عدن نيوز” ان توقيع الاتفاق جراء بين وزراة النفط وشركة انتراكس بعيدا عن السلطة المحلية في محافظة شبوة والتي كان يترأسها علي بن راشد الحارثي فب تلك الفترة.

وأضاف المصدر أن الدراسة التي تم إعدادها من قبل شركة OMV النمساوية حددت سعر الكيلو متر ب 300 الف دولار امريكي، الا ان هذا المبلغ تم تغييره من قبل رئيس الوزراء معين عبدالملك بالاتفاق مع وزير النفط الأسبق اوس العود ومالك شركة انتراكس الشرق الأوسط عبدالله الخراز.

ولفت المصدر لــ”موقع عدن نيوز” ان معين استغل حاجة البلاد لتصدير النفط وقام بتغيير الدراسة السابقة ورفع التكلفة بما يزيد عن 120%، في صورة من التحايل على الرئيس هادي.

وكشف المصدر أن إجمالي الدراسة السابقة التي رفعت من قبل الشركة النمساوية كانت تبلغ (24,600,000$) بسعر 300 الف دولار لكل كيلو، الا ان معين عبدالملك قام بتغيير الدراسة إلى (53,956,000$) بسعر 658 الف دولار لكل كيلو.

وأشار أن الفارق بين الدراستين هو (29,356,000$) وهذا المبلغ تم تقاسمه بين رئيس الوزراء ووزير النفط ومالك الشركة بنسب مختلفة.

تم طباعة هذه الخبر من موقع هنا عدن https://hunaaden.com - رابط الخبر: https://hunaaden.com/news63167.html