2021/10/18
الحنشي : مستعد لكشف أسماء قيادات الإنتقالي التي تستلم من جبابات وإيرادات عدن ثمنآ لسكوتها

عدن / متابعات

أستنكر الصحفي الجنوبي المعروف صالح الحنشي سبب صمت وسكوت الانتقالي أمام إنهيار العملة المخيف والكارثي وانقطاع مرتبات الجيش والأمن وتدهور الخدمات والأوضاع الاقتصادية والمعيشية .

 

وأوضح الحنشي بأنه حين كانت الأوضاع الاقتصادية والمعيشية أفضل بكثير مما هي عليه اليوم وكان سعر الدولار لايزيد عن 400 ريال كان المجلس الانتقالي بين الحين والآخر يخرج يزبد ويرعد بأنه لن يسمح بتجويع الشعب الجنوبي ويشن حروب .

 

 

وأضاف الحنشي في منشور على صفحته على الفيس بوك قائلا:" أنه اليوم بعد تضاعف سعر الدولار وأنهيار العملة المحلية وبعد أن أصبح الجوع يهدد مئات الآلاف من العائلات في عدن وماحولها إضافة إلى انقطاع تام لمعاشات الجنود منذ عام لم نعد نسمع أي صوت أو تعليق للمجلس الانتقالي ".

 

ولفت الحنشي إلى أن السبب وراء سكوت وصمت الانتقالي إزاء التدهور الاقتصادي والمعيشي وانقطاع المرتبات يعود إلى إعطائهم حصتهم من الجبايات والإيرادات لم يعد يهمهم مايعانيه الناس.

 

وقال الحنشي أنه مستعد لكشف أصحاب الجبايات وناهبي الإيرادات في المجلس الانتقالي الجنوبي قائلا في منشوره : "اذا اردتوا معرفتهم مستعدين نذكرهم بالاسم ومن أين ياخذون حصتهم سواءا كان من ميناء الزيت او ميناء الحاويات او الكسارات حق العند او اسواق القات وجمارك المنطقة الحرة والشراكة في تجارة المشتقات النفطية وال70 مليار ريال إيرادات فترة الإدارة الذاتية!؟" .

 

وسبب كل ذلك الهجوم من الحنشي ومن عدد من الجنوبيين تجاه المجلس الانتقالي الجنوبي المسيطر على عدن بعد أن شهدت العاصمة عدن إنهيار غير مسبوق للعملة الوطنية بشكل مخيف وتدهورت الأوضاع الاقتصادية والمعيشية والخدمية وأصبح المواطنين دون استثناء مهددين بالمجاعة وسط إنقطاع لمرتبات الجيش والأمن لعشرة أشهر على التوالي دون أن يحرك الانتقالي اي ساكن او يحسم الأمر لنصرتهم .

تم طباعة هذه الخبر من موقع هنا عدن https://hunaaden.com - رابط الخبر: https://hunaaden.com/news67493.html