2022/01/15
القوات الحكومية تتقدم في شمال وغرب مأرب وتسيطر على هذه المواقع الاستراتيجية.. تفاصيل

تمكنت قوات الجيش مسنودة برجال القبائل  من استعادة مواقع مهمة شمال غرب مأرب عقب هجوم مباغت شنته من محورين.

وذكرت مصادر ميدانية أن الجيش هاجم عبر وادي الجفرة ومنطقة حلحلان والمنطقة الصحراوية باتجاه منطقة الردهة؛ ليستعيد السيطرة على مساحة واسعة بمسافة تقدر بعشرة كيلومترات باتجاه عقبة ملعاء ومعسكر أم ريش.

وأضافت المصادر أن المعارك أسفرت عن سقوط قتلى وجرحى من الطرفين معظمهم من مليشيا الحوثي.

يشار إلى أن التقدم يأتي ذلك في الوقت الذي تشن مقاتلات التحالف غارات مكثفة على مواقع وآليات الحوثيين في الجبهات الجنوبية والغربية لمأرب، الأمر الذي مهّد لتقدم قوات الجيش.

وحققت ألوية العمالقة تقدما من محاور عدة جنوب شرقي مأرب، وأصبحت على مقربة من الالتحام بقوات الجيش في منطقة ملعاء.

من ناحية أخرى قال مصدر عسكري، إن المعارك المحتدمة تتزامن مع تغطية جوية مكثفة لمقاتلات التحالف التي استهدفت تحصينات وتجمعات للمليشيا وتعزيزاتها العسكرية والبشرية على امتداد جبهات القتال بمأرب.

وبحسب المصدر فإن مقاتلات التحالف شنت أكثر من خمس عشرة غارة خلال أقل من نصف ساعة في مديرية حريب جنوب مأرب.

وأكدت المصادر، أن المعارك اشتدت في المنطقة الصحراوية القريبة من معسكر أم ريش وسلسلة جبال ملعاء الواقعة بين مديريتي الجوبة وحريب.

وبحسب المصادر فإن قوات الجيش تشن الهجوم بغية التقدم باتجاه مديرية الجوبة وسلسلة جبال ملعاء.

وقد كثف الجيش قصفه المدفعي على مواقع الحوثيين في مناطق متفرقة من جبهات غرب المحافظة.

وفي وقت سابق أكدت مصادر عسكرية ميدانية أن معارك عنيفة تدور على مشارف حريب عقب هجوم شنته قوات الجيش وألوية العمالقة من محاور عدة.

وبينت المصادر، أن العملية العسكرية تجري بتغطية مكثفة من مقاتلات التحالف التي شنت أكثر من عشرين غارة على مواقع وتجمعات للحوثيين في مناطق المواجهات.

تم طباعة هذه الخبر من موقع هنا عدن https://hunaaden.com - رابط الخبر: https://hunaaden.com/news69658.html