2022/01/25
الحوثيون يتوعدون أبوظبي باستهداف نقاط ضعفها في المدن الإماراتية

توعد ناطق جماعة الحوثي محمد عبدالسلام دولة الإمارات العربية المتحدة بالاستهداف الكامل بالصواريخ الباليستية بسبب ما اعتبره مشاركتها في الحرب على اليمن.

وقال عبدالسلام لقناة الميادين إن الإمارات كانت بعيدة عن الحرب في اليمن، وأعلنت انسحابها أكثر من مرة لكنها مؤخرا تدخلت بشكل كبير، معتبرا استهدافهم لها جاء كنتيجة لعودة أبوظبي للمشهد العسكري في اليمن، وقراءتها الخاطئة للمشهد في اليمن.

وتتوافق هذه التصريحات مع أخرى مماثلة للقيادي في الحركة محمد البخيتي الذي قال لقناة الجزيرة إن استهدافهم للإمارات جاءت ردا على تحركاتها العسكرية ضدهم في عدة جبهات.

واعتبر ناطق الحوثيين استهداف المنشآت الإماراتية تحولا استراتيجيا لجماعته جراء ما وصفه الطموح غير المبرر للإمارات، مؤكدا عدم توقف الصواريخ التي ستستهدف أبوظبي، وعليها أن تتحمل النتائج، وفق تعبيره.

وأكد أن صواريخهم لن تتوقف في قصف المدن الإماراتية حتى تتوقف الإمارات عن المشاركة في الحرب على اليمن.

وحول الأهداف المتوقع قصفها من قبل جماعته قال ناطق الحوثيين إن تحديد نوعية الأهداف يعود لطبيعة القرار العسكري، مؤكدا أن الجماعة ستستهدف كل المنشآت في الإمارات ذات الطابع العسكري والاقتصادي وخاصة الجوانب التي تمثل نقاط ضعف لديها.

وأضاف: نتحدث عن أهداف في كل الإمارات بلا استثناء، ويتحمل النتائج من قام بهذه الحرب في اليمن.

وكثفت جماعة الحوثي من استهدافها مؤخرا لمواقع داخل دولة الإمارات، والسعودية، في الوقت الذي دعت فيه الدولتين المجتمع الدولي لتدارس قصف الحوثيين لهما.

تم طباعة هذه الخبر من موقع هنا عدن https://hunaaden.com - رابط الخبر: https://hunaaden.com/news69806.html